من نحن؟

مصنع داز السعودية لتدوير النفايات الكهربائية والإلكترونية والصلبة

تم وضع حجر الأساس تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود

يقع المصنع بالجبيل الصناعية

يهدف المصنع إلى خدمة المملكة العربية السعودية ودول الخليج عن طريق تحويل النفايات الإلكترونية والصلبة إلى مواد خام قابلة للاستخدام بطرق صديقة للبيئة تبعاً للأنظمة المتبعة محلياً ودولياً.

رسالة الرئيس التنفيذي

أدى التقدم التكنلوجي السريع خلال العقود القليلة الماضية إلى نمو كبير في عدد الأجهزة الالكترونية مما له تأثير على البيئة في جميع أنحاء العالم، يتم ضخ ملايين الأطنان من النفايات الإلكترونية إلى مرادم النفايات سنويا، أو يتم التخلص منها بطريقة عشوائية، متسببة في خطر بيئي كبير يهدد الإنسان والصحة.

وتعتبر المملكة العربية السعودية من أكبر الدول المنتجة للنفايات الإلكترونية في الشرق الاوسط، وتحت رعاية خادم الحرمين الشريفين تم وضع حجر الأساس لمصنع داز السعودية لتدوير النفايات الالكترونية في الجبيل الصناعية.

تهدف مبادرة إنشاء المصنع إلى إعادة تدوير النفايات الإلكترونية بما في ذلك جميع الأجهزة الإلكترونية والكهربائية، للحد من التلوث البيئي الخطير في المملكة العربية السعودية ودول الخليج.

زامل بن سلطان الشهراني

المدير التنفيذي

الرؤية والرسالة

الرؤية:

تحويل النفايات إلى معادلة الجميع يربح، الوطن، المجتمع والبيئة

الرسالة:

الحد من كمية النفايات الكهربائية والإلكترونية والصلبة عن طريق توعية المستخدمين بضرورة إعادة تدويرها.